بريطانيا تدين بشدة تفجيري بيروت


 دانت الحكومة البريطانية بشدة اليوم التفجيرين اللذين وقعا بالضاحية الجنوبية للعاصمة اللبنانية بيروت مساء أمس ما خلف عشرات القتلى والجرحى.
 
 
وقال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند في بيان صحفي "لقد اهالني سماع نبأ التفجيرين في بيروت" معربا عن تعازيه الخالصة لأسر جميع الضحايا.
واكد وقوف بريطانيا بجانب الشعب اللبناني في جهوده "لمواجهة وهزيمة الجبناء الذين يرتكبون مثل هذه الاعمال الإرهابية".
 
 
وحث هاموند المواطنين البريطانيين على الاطلاع على ارشادات السفر التي تصدرها وزارة الخارجية البريطانية علاوة على متابعة تطورات الأوضاع في الاعلام المحلي والالتزام بالتوجيهات الأمنية للسلطات اللبنانية.
 
 
وشهد شارع مكتظ بالمارة في منطقة برج البراجنة في الضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت مساء امس انفجارين اسفرا عن مقتل 43 شخصا وجرح 239 اخرين على الأقل.