كبسولة الطماطم أحدث صيحة للوقاية من تجاعيد الشمس


نتائج جديدة ومثيرة كشفت عنها مؤخرًا صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، وذلك وفقًا لدراسة ألمانية حديثة أشارت إلى أن تناول كبسولة الطماطم قد يساهم فى الحد من فرص الإصابة بالتجاعيد الناجمة عن التعرض لأشعة الشمس الضارة.

وأوضح الباحثون أن مكملات الليكوبين التى توجد داخل الطماطم تساهم فى الحماية من الإصابة بالتجاعيد الناجمة عن الأشعة تحت الحمراء من النوع "A"، وهو ما يعد أمرًا مثيرًا للغاية.

وأضاف الباحثون أن الكريمات الحاجبة لأشعة الشمس تساهم فى الوقاية من الأشعة فوق البنفسجية "A" و"B"، ولكنها لا تعمل على حجب الأشعة تحت الحمراء والتى تلعب دورًا رئيسيًا فى الإصابة بسرطان الجلد وترفع فرص الإصابة بالتجاعيد، بينما تتمتع كبسولة الطماطم بهذا الدور الحيوى والمهم. ونشرت هذه النتائج على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية.